سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل

سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل ، بطانة الرحم هي الطبقة الناعمة الداخلية لجدار رحم الأنثى وتكون مبطنة وهي المسؤولة عن استقبال الأجنة، ويزيد سمك بطانة الرحم خلال فترة الدورة الشهرية، ومن أهم وظائفها هي حماية الجادر الداخلي للرحم من خطر الالتصاقات، وحتى يبقى الرحم مجوف من الداخل، وهذا يعتبر تمهيداً لاستقبال الجنين في حالة أنه تم الاخصاب بشكل مسبق، في هذا المقال سنذكر سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل كما سنتحدث عن سمك بطانة الرحم الطبيعي.

سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل

بعدما تُرفق بيضة الجنين في الرحم تظل بطانة الرحم مستمرة بالتطور خلال الأيام الولى من الحمل، ويعتبر سمك بطانة الرحم الطبيعي هو 9-15 ملم، ومع الوقت يمكن أن تميز الموجات الفوق الصوتية بين سماكة بطانة الرحم وبيضة الجنين، ويمكن أن تصل سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل الى 2 سم.

هل يمكن أن يحدث حمل بوجود بطانة رحم رقيقة؟

الكثير من النساء يشعرن بالقلق حول سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل، ففي بداية الحمل يجب أن لا تقل سمك بطانة الرحم عن 7 ملم، واذا كان سمك بطانة الرحم أقل من ذلك فإن فرصة الحمل تقل، ولكن مع هذا فإن الطب سجل حالات من الحمل مع أن سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل كانت 6 ملم.

سمك بطانة الرحم في ثلاث مراحل

يعتبر دور سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل أساسياً لحدوث عملية الحمل، فبطانة الرحم تعتبر هي الجزء المتخصص في تغذية البويضة الملقحة ووظيفتها الحفاظ عليها بشكل جيد بداخل الرحم، وفي حل أن تلك البويضة تعرضت لأي مرض أو مشكلة تؤثر بشكل ما على طبيعتها يؤثر ذلك بشكل سلبي على فرصة حدوث واكتمال الحمل، وتمر بطانة الرحم عند المرأة بثلاث مراحل، في هذه المراحل يتغير سمك بطانة الرحم وطبيعتها اليكم هذه المراحل:

المرحلة الأولى: سمك بطانة الرحم بعد انتهاء الدورة الشهرية

في هذه الفترة تكون بطانة الرحم ضعيفة بشكل كبير لدرجة أنها تعتبر أقل مستوى، حيث أن سمك بطانة الرحم في هذه المرحلة يكون ما بين 2 الى 3 ملم، وذلك بسبب خروجها خلال فترة الدورة الشهرية، وتكون هذه الفترة بداية تكون بطانة رحم جديدة.

المرحلة الثانية: سمك بطانة الرحم بفترة التبويض

تتميز هذه الفترة بوجود بطانة الرحم بشكل كثيف وسمك بطانة الرحم يكون ملائم ومناسب مما يحافظ على البويضة الملقحة، وهذه المرحلة تبدأ من اليوم الثالث عشر من بداية الدورة الشهرية وتمتد الى اليوم الخامس عشر، ويكون سمك بطانة الرحم في هذه الفترة يتراوح ما بين 8 الى 10 ملم، ويعتبر سمك بطانة الرحم في هذه الفترة هو السمك المثالي والذي يعمل على الحفاظ على البويضة الملقحة وتغذيتها بالشكل الصحيح.

المرحلة الثالثة: سمك بطانة الرحم خلال الدورة الشهرية

في هذه المرحلة يحدث هبوط مفاجئ وملحوظ في مستوى هرمونات الأنوثة، وهو ما يسبب في تعرض بطانة الرحم الى التقلص الشديد وكذلك انفصالها عن الرحم، وبعد ذلك خروج بطانة الرحم مع الدورة الشهرية.

سمك بطانة الرحم
سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل
سمك بطانة الرحم في الاسبوع الاول من الحمل

سمك بطانة الرحم الطبيعي

يختلف سمك بطانة الرحم على حسب أيام الدورة الشهرية، اذ أنه أثناء الدورة الشهرية يكون سمك بطانة الرحم أقل من 5 ملم، بينما يكون سمك بطانة الرحم خلال ال 14 يوم من الدورة الشهرية أكثر من 15 ملم، بينما في النصف الثاني من الدورة يتراوح سمك بطانة الرحم ما بين 15 الى 28 ملم.
اقرأ أيضاً: علاج سماكة بطانة الرحم بالاعشاب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *